العترة الطاهرة لشيعة المغرب
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
ضيفنا العزيز ؛ يرجى التكرم بتسجيل الدخول إذا كنت عضوا معنا ؛
أو التسجيل إن لم تكن عضوا ، و ترغب في الإنضمام إلى أسرة المنتدى ؛
نتشرف بتسجيلك ـ و شكرا


( إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيرا )
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

 قال النبي الأكرم صلى الله عليه وآله : إني تارك فيكم الثقلين : كتاب الله ، وعترتي أهل بيتي ، ما إن تمسكتم بهما لن تضلوا بعدي أبدا  ــــ٥٥٥٥٥ــــ






المواضيع الأخيرة
إذاعة القرآن الكريم
 

عدد زوار المنتدى

.: عدد زوار المنتدى :.

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المكتبة العقائدة
مكتبة الإمام علي الكبرى
المكتبة الكبرى
مكتبة النرجــس

مكتبة النرجــس
الأفق الجديد

تضامن مع البحرين


انتفاضة المنطقة الشرقية

موقع الخط الرسالـي


شاطر | 
 

 الزهراء عليها السلام والنساء البحرانيات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
النهضة
عضو مميز
عضو مميز


تاريخ التسجيل : 05/07/2011
عدد المساهمات : 110
العمر : 31

مُساهمةموضوع: الزهراء عليها السلام والنساء البحرانيات   الثلاثاء 14 فبراير 2012, 17:10

الزهراء عليها السلام والنساء البحرانيات

اسم الزهراء صلوات الله وسلامه عليها اسم يرعب كل تكفيري وناصبي لأنه يذكرهم بثورة الزهراء عليها السلام ويعلمون أنها قدوة وأنها مدرسة تخرج الأحرار والأبطال والمجاهدين لذلك تراهم يحاولون الطعن فيها صلوات ربي وسلامه عليها وتناسي غضبها على من غضبت عليهما ويحاولون الإنتقاص من قدرها فيحاولون أن يدرجوا في المناهج مسألة أنها ولدت قبل الهجرة وذلك لإنكار كون نطفتها من الجنة بعد أن تناول النبي صلى الله عليه وآله التفاحة , كما يحاولون تثبيت أن السيدة مريم عليها السلام أفضل من فاطمة وتأثر بذلك أيضا صاحب تفسير الميزان في تفسير الآية التي تبين اصطفاء مريم على نساء العالمين وهو ابن الزهراء مع شديد الأسف ضاربا بروايات أهل البيت عليهم السلام عرض الجدار وهذا من الأخطاء الشنيعة التي ارتكبها صاحب الميزان في تفسيره المعتمد على العرفان والفلسفة والرأي وعدم الإعتماد على روايات أهل البيت عليهم السلام . ومع شديد الأسف ان كثيرا من الكتب الأخلاقية والدورات والدروس والمحاضرات التي تقام تتجنب التطرق لمسألة الشجاعة وكأن كون الشيعي شجاعا شيء مستنكر ومستقبح أما خنوعه وانغماسه في التقية المغلوطة هو الصواب حتى أنه يكون أسد على كل شيعي شجاع ويستنكر ويعترض لكنه أمام النواصب ينكس رأسه كالكلب الذليل وأن يكون كالذين تعمقوا في بعض الفقهيات فصاروا من الوسواسيين كالمجانين تراهم في بعض المساجد يعيدون الوضوء 20000 مره ويغتسلون 600000 مرة ويكرر الآيات في الصلاة 80000 مرة فيكون بذلك في نظر البعض مؤمنا شديد الإيمان أما الذي يجاهر بكلمة الحق فيصبح في نظر البعض خائنا وعميلا لدول الإستعمار الكبرى والإمبريالية والصهيونية والموساد والماسونية ومثيرا للفتنة والتفرقة وضد حقوق الإنسان والحيوان والجن والخ من الإتهامات التي يرددونها , ولو أننا قرأنا القرآن الكريم وسيرة الأئمة صلوات الله وسلامه عليهم لوجدنا أننا مطالبين بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ومقارعة كل ظالم حقير , والزهراء عليها الصلاة والسلام أسوة وقدوة تضرب لنا أروع الأمثلة في التضحية والجهاد وقول كلمة الحق , ففي كتاب العوالم للبحراني رضوان الله تعالى عليه وهذا الكتاب متوفر على شبكة الإنترنت بصيغة الكترونية في موقع كاسر الصنمين : عن عبدالله بن الحسن باسناده، عن آبائه عليهم السلام:- فذكر خطبة فاطمة عليها السلام فى مسجد النبى صلى الله عليه و آله و فيها- قالت عليهاالسلام لأبى بكر: يابن أبى قحافة أفى كتاب الله ترث أباك و لا أرث أبى؟ وأيضا نقلا عن كتاب السقيفة وفدك يضرب لنا مثالا عن تضحيتها فيذكر : عن أبى سلمة، عن فاطمة عليهاالسلام فى حديث أنها قالت لأبى بكر: أيرثك بناتك و لا يرث رسول الله صلى الله عليه و آله بناته؟! ونلاحظ أن طريقة الزهراء عليها السلام هي مقارعة ما قام به الأول بالدليل الشرعي والعلمي والمناقشة ففيه أيضا : عن أنس بن مالك: أن فاطمة عليهاالسلام أتت أبابكر فقالت:
لقد علمت الذى ظلمتنا عنه أهل البيت من الصدقات، و ما أفاء الله علينا من الغنائم فى القرآن من سهم ذوى القربى! ثم قرأت عليه قوله تعالى: (و اعلموا أنما غنمتم من شى ء فأن لله خمسه و للرسول و لذى القربى...) كما أن كتاب الإمامة والسياسة لابن قتيبة الدينوري وهو من علماء أهل الخلاف ومتوفر أيضا على شبكة الإنترنت ينقل لنا أن الزهراء عليها السلام كانت تدور على بيوت الأنصار مع زوجها عليه الصلاة والسلام تطلب منهم النصرة فلم ينصروها بعد أن اغتصبت الخلافة التي هي شأن من شؤونات إمامة زوجها عليه السلام , ويحدثنا كتاب بيت الأحزان أن الزهراء عليها الصلاة والسلام كانت تبكي فيثير هذا البكاء نساء أهل المدينة المنورة فطلبت السلطات الغاشمة من أمير المؤمنين عليه السلام أن يبعدها عن المدينة فبنى لها بيتا لتبكي فيه الا أنهم هدموا هذا البيت بعد ذلك لأن كل طاغية لا يريد أن يتذكر مكان الثورة فيحاول طمسه أو تغيير معالمه , وفي كتاب من فقه الزهراء عليها السلام للمظلوم الشهيد المجدد السيد الشيرازي رضوان الله تعالى عليه شرح لخطبة الزهراء عليها السلام في المسجد مما جعل المسجد يهتز من حلاوة منطقها وقوة كلماتها روحي فداها , فكسر ضلعها وماتت شهيدة وهي في 18 من عمرها الا أنها لم تكف عن النهي عن المنكر والجهاد فطلبت من زوجها أن يدفنها سرا وأن لا يسمح لمن غضبت عليهما بالصلاة عليها فكانت الزهراء ثورة في وجه الظلم في جميع مراحل حياتها منذ ولادتها حيث كانت تمنع المشركين وعبدة الأصنام من ايذاء النبي الأعظم وهو يصلي في البيت الحرام وكانت تعد أبنائها وبناتها لنصرة سيد الشهداء عليه السلام في ثورته وكانت ثائرة في وجه الذين انقلبوا بعد مقتل النبي وفي بكائها وفي مدفنها , ولأن الزهراء عليها السلام قدوة وأسوة فيجب على نسائنا أن يكن ثائرات في وجه الظلم وذلك عبر الكلمة والإستعداد العلمي واستخدام سلاح الإعلام في فضح الظالمين وكشف معائبهم خصوصا بعد هذه الثورة الإلكترونية وتوفر برامج الوتس اب وتويتر والمنتديات والمواقع والمدونات وطباعة المنشورات وتصويرها وتوزيعها فبدلا من تبادل النكات السخيفة والأمور التافهة التي تسبب الضياع للوقت والجهد والعمر يجب الإهتمام بنشر عقيدة اهل البيت عليهم السلام وفضح أعدائهم وقتلتهم وظلمتهم , والنساء البحرينيات ضربن أروع الأمثلة في الجهاد والدفاع عن الحقوق والمطالبات عبر الإعلام والنزول إلى الشارع والمنطق الحسن والكلمة الطيبة وقد استغلت المرأة البحرينية الشابة تويتر والوتس أب والمواقع الالكترونية لتوضيح مطالبهن وفضح رموز الفساد والظلم وفضح ممارسات التعذيب والخ بينما مثيلاتها من الشيعيات من دول أخرى يلهثن وراء أخبار الفنانات أو النكت السخيفة والإشاعات ومقاطع الفيديو المضحكة والمكياج والبحث عن خروف للزواج , لذلك تستحق المرأة البحرينية لقب كونها إمرأة فاطمية وزينبية لأنها تسير على خطى الزهراء وزينب صلوات ربي وسلامه عليهما ونتمنى من بقية نساء الشيعة أن يتذكرن ضلع الزهراء المكسور وجنينها المقتول وثورتها وهي في عمر الزهور فاننا لم نخلق لنأكل ونشرب ونتزوج ونمارس الجنس وننام ونسافر ونتمنع ونلبس وننسى التضحية والجهاد أو يكون ذكر الجهاد والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر مقتصرا على محاضرات نسمعها في المجالس ونقرؤها في الكتب (هذا إن قرأنا أصلا) بل يكون ممارسة عملية , هذا وصلى الله على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها ونسألكم الدعاء بحق ضلع الزهراء المكسور وجنينها المقتول

بقلم
أحمد مصطفى يعقوب
كاتب كويتي
الكويت في 14 من فبراير 2012
المدونة الإلكترونية [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
تويتر @bomariam111
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الزهراء عليها السلام والنساء البحرانيات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
العترة الطاهرة لشيعة المغرب :: منتدى الإسلاميات :: القسم الإسلامي العام و أخبار العالم الإسلامي-
انتقل الى: