العترة الطاهرة لشيعة المغرب
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
ضيفنا العزيز ؛ يرجى التكرم بتسجيل الدخول إذا كنت عضوا معنا ؛
أو التسجيل إن لم تكن عضوا ، و ترغب في الإنضمام إلى أسرة المنتدى ؛
نتشرف بتسجيلك ـ و شكرا


( إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيرا )
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

 قال النبي الأكرم صلى الله عليه وآله : إني تارك فيكم الثقلين : كتاب الله ، وعترتي أهل بيتي ، ما إن تمسكتم بهما لن تضلوا بعدي أبدا  ــــ٥٥٥٥٥ــــ






المواضيع الأخيرة
إذاعة القرآن الكريم
 

عدد زوار المنتدى

.: عدد زوار المنتدى :.

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المكتبة العقائدة
مكتبة الإمام علي الكبرى
المكتبة الكبرى
مكتبة النرجــس

مكتبة النرجــس
الأفق الجديد

تضامن مع البحرين


انتفاضة المنطقة الشرقية

موقع الخط الرسالـي


شاطر | 
 

 ابتسم مقال بقلم أحمد مصطفى يعقوب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
النهضة
عضو مميز
عضو مميز


تاريخ التسجيل : 05/07/2011
عدد المساهمات : 110
العمر : 31

مُساهمةموضوع: ابتسم مقال بقلم أحمد مصطفى يعقوب   السبت 25 فبراير 2012, 04:12

ابتسم

لا أدري لماذا يظن البعض أن التبسم أو الضحك أمر يضر بالتدين فتراه أغلب الوقت واجما عبوسا والعياذ بالله وتجد أنه لا يمزح ويجب أن تكون أمامه وقورا بل وتزداد لذته عندما يجدك ترتعب وترتجف من جمود سماحته وهيبته حتى أن بعضهم لا يمازح زوجته ولا عياله ولا أصحابه فيكون وجوده أمرا كريها ويتمنى الجميع خروجه من المكان بأقصى سرعة ؟ وهذا الأمر يخالف منهج النبي الأعظم صلى الله عليه وآله وخلقه الشريف ففي كتاب الوسائل عن معمر بن خلاد قال : سألت أبا الحسن ( عليه السلام ) فقلت : جعلت فداك ، الرجل يكون مع القوم فيجري بينهم كلام يمزحون ويضحكون فقال : لا بأس ما لم يكن ، فظننت أنه عنى الفحش ، ثم قال : إن رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) كان يأتيه الأعرابي فيهدي إليه الهدية ، ثم يقول مكانه : أعطنا ثمن هديتنا ، فيضحك رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) ، وكان إذا اغتم يقول : ما فعل الأعرابي ليته أتانا . وفيه أيضا عن الفضل بن أبي قرة ، عن أبي عبدالله ( عليه السلام ) قال : ما من مؤمن إلا وفيه دعابة ، قلت : وما الدعابة ؟ قال : المزاح . وأيضا عن يونس الشيباني قال : قال أبو عبدالله ( عليه السلام ) : كيف مداعبة بعضكم بعضا ؟ قلت : قليل ، قال : فلا تفعلوا ، فإن المداعبة من حسن الخلق ، وإنك لتدخل بها السرور على أخيك ، ولقد كان رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) يداعب الرجل يريد أن يسره . فلا أدري لماذا يقوم بعض الأفراد بنهي الناس عن المزاح الخفيف اللطيف الذي يخفف على المؤمن ما يراه في هذه الدنيا ؟ وفي الوسائل أيضا عن عبدالله بن محمد الجعفي قال : سمعت أبا عبدالله ( عليه السلام ) يقول : إن الله يحب المداعب في الجماعة بلا رفث. ولا شك أن إدخال السرور على المؤمنين أمر مستحب شرعا بل ان كل انسان حتى وان إختلف معك في الدين يحب أن تمازحه وأن تضحك معه وأن تكون بشوشا مبتسما , فيجب علينا أن نتحلى بأخلاق النبي الأعظم وأهل بيته صلوات الله وسلامه عليهم لا أن نكون كبعض أعداء أهل البيت ممن اشتهروا بعبوس الوجه فالتاريخ ينقل لنا أن أخلاق أعداء أهل البيت كانوا لا يبتسمون الا للشر ولا يمزحون لأن اخلاقهم أخلاق الأعراب القساة حتى ان أحدهم كان دائما ما يضرب الناس بعصاه وهو عابس الوجه ولا يضحك الا ماندر ومازال أتباعهم في الفضائيات لا يبتسمون ودائما ما ينهرون الناس بفظاظة ويمارسون ضرب الناس في الشوارع والطرقات بكل تخلف وجاهلية ليقدموا صورة سيئة عن الإسلام في وسائل الإعلام الغربية , وبسبب سيطرة الفكر المخالف على وسائل الإعلام والمناهج التربوية والتعليمية تسرب في العقل الباطن للشيعي بعضا من أخلاق هؤلاء فصار يظن أن المتدين عليه أن لا يمزح ولا يضحك بل حتى ان بعضهم لا يبتسم الا بعد أن تطلع روحك وكأن الإبتسامة ستكلفه شيئا من المال , لذلك يجب أن يتحرر الإنسان الشيعي من الأفكار المغلوطة التي مازالت عالقة في ذهنه دون ان يشعر بها والتي اكتسبها من المجتمعات المخالفة والإعلام المخالف والمناهج المخالفة فعلى الشيعي أن يقوم بعملية (فورمات) ويعيد برمجة عقله خصوصا بعد هذا التطور الإلكتروني ونمو الإعلام الشيعي شيئا فشيئا فيجب أن يقوم كل شيعي بمراجعة عقائده وأخلاقه من خلال مصادرنا وكتبنا فمازال كثير من الشيعة يظنون أن النبي صلى الله عليه وآله هو العابس في عبس وتولى وهذا نتيجة دراسته تفاسير أهل الخلاف حتى أن بعض المعممين تأثروا بهذا المنهج المخالف كمغنية في تفسيره والهالك فضلة الشيطان لعنه الله مخالفين بذلك روايات أهل بيت العصمة ومفاتيح الرحمة , ومازال كثير من الشيعة وكنت انا أحدهم يظن أن زوجات عثمان ربيبات رسول الله إلى أن اكتشفت بعد بحث أنهن بناته , ومازال كثير من الناس يظنون أن آدم عليه الصلاة والسلام زوج قابيل وهابيل من أختيهما ومازال كثير من الناس يعتقدون أن التطبير بدعة وهو مستحب شرعا حسب رأي كل الفقهاء الا ما شذ من أدعياء الفقاهة وأصحاب التنازلات السياسية , ومازال كثير من الناس لا يعتقدون بمقامات أهل البيت عليهم الصلاة والسلام كالولاية التكوينية للمعصومين عليهم السلام وعلم الغيب والمعرفة بمنطق الطير وجميع المخلوقات والقدرة على الخلق والرزق والإحياء والإماتة والتصرف في الكون بأمر من الله تعالى لا بإستقلالية عنه كما يعتقد الغلاة , والبعض يظن أن ابن عربي شيعي وهو زنديق ناصبي حقير نجس كافر مشرك والبعض يعتقد أن التبري أمر هامشي وهو من أهم الضروريات والبعض يظن بعدم جواز غيبة الفاسق أو الناصبي ويظن أن سب الناصبي أو لعن النواصب من قلة الأدب وهذا خلاف ما جاء به علماء الطائفة الحقة وصرحت به روايات أهل البيت عليهم السلام فاتنبط منه العلماء جواز لعن الناصبي وسبه , لذلك ينبغي علينا أن نقوم بتكثيف قراءة كتبنا ومصادرنا حتى نعيد النظر في عقيدتنا وفي بعض الأخلاقيات أو العقائد التي اكتسبها العقل الباطن من المجتمع المخالف الذي نعيش فيه بل وأن نطرح عقيدتنا وأخلاقنا على أهل الخلاف لنبدد ظلمة جهلهم بما عندنا من منهج عظيم وهذا لا يكون الا بعد أن نقوم بتكثيف الطرح الإعلامي الإلكتروني والمقروء والمسوع والمرئي ونقوم أولا بتغيير أنفسنا لأن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم فقبل أن أنطلق لتصحيح عقائد أهل الخلاف علي أولا أن أراجع عقيدتي وأطمئن الى أنها من المنهل العذب من روايات آل محمد صلوات الله وسلامه عليهم , هذا وصلى الله على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها

بقلم
أحمد مصطفى يعقوب
كاتب كويتي
الكويت في 24 فبراير 2012
مدونة تنوير الكويت [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
تويتر @bomariam111
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ابتسم مقال بقلم أحمد مصطفى يعقوب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
العترة الطاهرة لشيعة المغرب :: منتدى الإسلاميات :: منتدى الحوار الإسلامي والعقائدي-
انتقل الى: