العترة الطاهرة لشيعة المغرب
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
ضيفنا العزيز ؛ يرجى التكرم بتسجيل الدخول إذا كنت عضوا معنا ؛
أو التسجيل إن لم تكن عضوا ، و ترغب في الإنضمام إلى أسرة المنتدى ؛
نتشرف بتسجيلك ـ و شكرا


( إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيرا )
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

 قال النبي الأكرم صلى الله عليه وآله : إني تارك فيكم الثقلين : كتاب الله ، وعترتي أهل بيتي ، ما إن تمسكتم بهما لن تضلوا بعدي أبدا  ــــ٥٥٥٥٥ــــ






المواضيع الأخيرة
إذاعة القرآن الكريم
 

عدد زوار المنتدى

.: عدد زوار المنتدى :.

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المكتبة العقائدة
مكتبة الإمام علي الكبرى
المكتبة الكبرى
مكتبة النرجــس

مكتبة النرجــس
الأفق الجديد

تضامن مع البحرين


انتفاضة المنطقة الشرقية

موقع الخط الرسالـي


شاطر | 
 

 الحافظ أحـمد بن محمد الصديـق الغـماري ورأيه في معاوية بن أبي سفيان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
zainab90
عضو مميز
عضو مميز


تاريخ التسجيل : 18/10/2009
عدد المساهمات : 108
العمر : 35

مُساهمةموضوع: الحافظ أحـمد بن محمد الصديـق الغـماري ورأيه في معاوية بن أبي سفيان   الجمعة 05 مارس 2010, 00:38


الحافظ أحـمد بن محمد الصديـق
الغـماري من علماء المغرب ، وتوفي في مصر عام 1380 هـ ، وكان من كبار
علماء الحديث وله العشرات من الكتب الكبيرة و الصغيرة في هذا العلم ، وكان
من أساتذة الأزهر و تتلمذ على يديه الكثير من طلبة العلم ، منهم تلميذه
محمد بن الأمين بوخـبزة الإدريسي و كانت تقع بين الأستاذ وتلميذه مراسلات
في مختلف الفنون ، منه مراسلة حول معاوية بن أبي سفيان ، و قد نشر جواب
الحافظ الغماري على ما وجهه تلميذه إليه ضمن كتاب الجواب المفيد للسائل
المستفيد ، وللتاريخ نـقول إن بعض المراسلات التي نُشرت مؤخراً قد لعبت
فيها أيدي المزورين والمحرفين وذلك للتقليل من هجوم الحافظ الغماري على
النواصب والوهابيـين ، ولا ندري هل حذف شيء من كلامه في معاوية أيـضاً أم
لا ولكـننا نـنشر ما حصلنا علـيه حالياً و هو المنشور في كـتاب "الجواب المفـيد" ،
وننـقل هـنا نـص جواب الحافظ الغماري في شأن مـعاوية :


(( أما المسألة الأخرى فلو قدر الله
تعالى اجتماعنا بالأستاذ وسمع منا ما يتعلق بمعاوية لزال من نفسه كل غلط
بثه فيه التشعر والدعاية الأشعرية التي أحكمها النواصب وحبكوها حبكا يروج
على العقول الضعيفة ، وأدرجوها في كتب التوحيد وألحقوها بصفات الله تعالى
وأسمائه ، أما المكاتبة فلا تكفي ، والأحاديث الثلاثة المذكورة اثنان منها
صحيحان بأسانيد البخاري و شرطهما ، و هما


حديث ( إذا رأيتم
معاوية على منبري فاقتلوه ) ولذلك اضطر بعضهم إلى تحريفه فرواه بعضهم
فاقبلوه بالباء ، واضطر الناصبي الكبير عبدالله بن أبي داود صاحب السنن (
أعني الأب صاحب السنن التي هي أحد الكتب الستة ، أما الابن فله مؤلفات أخرى
وكان ناصبياً خبيثا وكان أبوه أبو داود يقول عنه : إنه كذاب فلا ترووا عنه
) اضطر هذا إلى زعمه أن معاوية هذا هو ابن التابوه وكان منافقاً حلف أن
يتغوط على المنبر فقال النبي صلى الله عليه وسلم الحديث ، وذلك منه كذب كما
ذكرته في ( كتاب جؤنة العطار ) وقد قال الحسن البصري أو غيره عقب رواية
هذا الحديث : ( فقد رأينا معاوية يخطب فلم نقتله فما نجحنا و لا أفلحنا )


والحديث الثاني : رواه
أحمد في مسنده من حديث عبدالله بن عمرو بن العاص قال : كنا جلوسا مع رسول
الله صلى الله عليه وسلم فقال : ( يطلع عليكم من هذا الفج رجل يموت يوم
يموت على غير ملتي ) قال : وكنت تركت أبي يلبس ليخرج ، فخفت أن يطلع ، فطلع
فـلان ، هكذا ستره أحمد في المسند على عادته ، لكن البلاذري صرح به فطلع
معاوية ، ورواه من طرق كلها رجالها رجال البخاري ومسلم وقد ذكرها في جؤنة
العطار


أما الثالث : فرواه
جماعة بلفظ أن رجلا في النار ينادي ألف سنة يا حنان يا منان ، ورواه غيرهم
من الثقات بلفظ أن معاوية في صندوق من نار ينادى فيه . الحديث .

وقد ذكرنا هذه الأحاديث
كلها المأمون في خطبة ، التي رواها ابن جرير في التاريخ سنة 271 أو بعدها ،
ونقل تلك الخطبة برمتها السيد محمد بن عقيل في آخر النصائح الكافية ، و في
الصحيح صحيح مسلم عن علي عليه السلام قال : ( والذي فلق الحبة وبرأ النسمة
إنه لعهد عهده إلي رسول الله صلى الله عليه وسلم أن لا يحبني إلا مؤمن و
لا يبغضني إلا منافق ) و في صحيح الحاكم و غيره : ( من سب عليا فقد سبني و
من سبني فقد سب الله ) و من سب الله كفر

و في الصحيح و غيره مما
تواتر تواترا مقطوعا به : ( من كنت مولاه فعلي مولاه اللهم وال من والاه و
عاد من عاداه ) و هذا الحديث قد جمع أسانيده ابن جرير الطبري في مجلدين
لكثرتها ، ورد عليه الباقلاني الأشعري البصري الخ فكان مغربا ، وابن جرير
مشرقا

فابن جرير يورد
الأحاديث وأسانيدها التي أبهرت عقول الحفاظ ، والباقلاني يبحث معه بعقله
الأشعري البصري

و لا يخفاك أن النواصب
كان مقرهم بالشام و البصرة و الأندلس ، و المقصود من هذه الأحاديث الصحيحة
المتفق عليها مع ما تواتر من لعن معاوية لعلي على
المنبر طول حياته وحياة دولته إلى عمر بن عبدالعزيز وقتاله وبغضه
، يطلع منه أنـه مـنافـق كـافـر

فهي مؤيدة لتلك
الأحاديث الأخرى ، و يزعم النواصب أن ذلك ( أعني لعن معاوية لعلي ) كان
اجتهادا ، مع أن النبي صلى الله عليه وسلم يقول في مطلق الناس : ( لعن
المؤمن كقتله ) ، فإذا كان الاجتهاد يدخل اللعن وارتكاب الكبائر فكل سارق
وزان وشارب وقاتل يجوز أن يكون مجتهدا ، فلا حد في الدنيا ولا عقاب في
الآخرة

و الكلام طويل ولو كان
عندي كتابا ( تقوية الإيمان ) و ( النصائح الكافية ) لأرسلتهما للأستاذ فإن
فيهما ما يكفي ، أو لو قدر الله اجتماعنا لسمع ما يشرح الله به صدره
لاعتقاد الحق إن شاء الله تعالى ، و لو قرأ جؤنة العطار الجزء الأول لرأى
فيه أيضاً ما يسره


وقد زارني موقت الدار
البيضاء عقب اطلاعه على الكتاب وهو مخطوط أعني ( توجيه الأنظار ) واستشكل
منه مسألة معاوية فأعطيناه درسا خرج مسرورا راجعا إلى رشده وهو من عدول
البيضاء

و يكفيه الحديث
المتواتر أيضا ( عمار تقتله الفئة الباغية ، يدعوهم إلى الجنة ويدعونه إلى
النار )

ولو وجدت نشاطا لتوسعت
في هذا الموضوع ولكن الحرص على السرعة بالجواب خوف النسيان يحملني على
كتابة ما يفتح الله به الحال ويسمح به الوقت ويساعد عليه النشاط
))


انتهى جواب الحافظ الغماري في مسألة معاوية ، و
للحافظ العديد من الكلمات حول معاوية قد نوفق لنشرها و اخراجها من كتبه .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ABOAYA
المدير
المدير


تاريخ التسجيل : 16/08/2009
عدد المساهمات : 1175
العمر : 47
الموقع : http://al-ofeq.blogspot.com/

مُساهمةموضوع: رد: الحافظ أحـمد بن محمد الصديـق الغـماري ورأيه في معاوية بن أبي سفيان   الجمعة 05 مارس 2010, 01:25

لك الشكر أختي الكريمة ، على هذا الموضوع الذي بحق كان سببا في طعن السلفية الوهابية في الشيخ المحدث أبي الفيض أحمد بن محمد بن الصديق الغماري ، أي موقف شيخنا ـ قدس سره ـ من معاوية بن أبي سفيان
ولتحميل كتاب : الجواب المفيد للسائل المستفيد ؛ لقد وضعت له رابطا في قسم منتدى الكتب الإلكترونية


ــــــــــــــــــــــــــــــــ
الإيمان نصفان: نصف عقل ، و نصف نقل؛
وقد يعذر من لم يبلغه النقل ، أما من جحد عقله و سفه نفسه فلا عذر له !!؟







الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://al-3itra.ahlamontada.net/
الطنجوي
عضو جديد
عضو جديد


تاريخ التسجيل : 12/02/2010
عدد المساهمات : 19
العمر : 26

مُساهمةموضوع: رد: الحافظ أحـمد بن محمد الصديـق الغـماري ورأيه في معاوية بن أبي سفيان   الجمعة 05 مارس 2010, 16:29

اللهم صل على سيدنا محمد وآله

أحسنت أختي الكريمة ، لقد فضح سيدي احمد إبن الصديق معاوية و زمرته بكل شجاعة و لم يستطع أحد أن يرد عليه بالحجة ...

في ميزان حسناتك إن شاء الله

تحياتي...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الحافظ أحـمد بن محمد الصديـق الغـماري ورأيه في معاوية بن أبي سفيان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
العترة الطاهرة لشيعة المغرب :: منتدى الإسلاميات :: منتدى الحوار الإسلامي والعقائدي-
انتقل الى: