العترة الطاهرة لشيعة المغرب
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد و آل محمد
ضيفنا العزيز ؛ يرجى التكرم بتسجيل الدخول إذا كنت عضوا معنا ؛
أو التسجيل إن لم تكن عضوا ، و ترغب في الإنضمام إلى أسرة المنتدى ؛
نتشرف بتسجيلك ـ و شكرا


( إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت و يطهركم تطهيرا )
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

 قال النبي الأكرم صلى الله عليه وآله : إني تارك فيكم الثقلين : كتاب الله ، وعترتي أهل بيتي ، ما إن تمسكتم بهما لن تضلوا بعدي أبدا  ــــ٥٥٥٥٥ــــ






المواضيع الأخيرة
إذاعة القرآن الكريم
 

عدد زوار المنتدى

.: عدد زوار المنتدى :.

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المكتبة العقائدة
مكتبة الإمام علي الكبرى
المكتبة الكبرى
مكتبة النرجــس

مكتبة النرجــس
الأفق الجديد

تضامن مع البحرين


انتفاضة المنطقة الشرقية

موقع الخط الرسالـي


شاطر | 
 

 ولادة السيدة فاطمة المعصومة عليهما السلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زينب
الأعضاء المميزين
الأعضاء المميزين


تاريخ التسجيل : 29/09/2010
عدد المساهمات : 219
العمر : 41

مُساهمةموضوع: ولادة السيدة فاطمة المعصومة عليهما السلام   الأحد 10 أكتوبر 2010, 05:13


اللهم صل على محمد و آل محمد
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته


و مبارك عليكم ذكرى مولد كريمة هل البيت السيدة فاطمة بنت الإمام الكاظم عليهما السلام



نبذة مختصرة عنها سلام الله عليها

اسمها ونسبها

السيّدة فاطمة بنت الإمام موسى الكاظم ابن الإمام جعفر الصادق(عليهم السلام)، المعروفة بالسيّدة المعصومة.

لقبها

ورد أنّ أخاها الإمام الرضا(عليه السلام) قد لقّبها بالسيّدة المعصومة، كما ورد أنّ جدّها الإمام الصادق(عليه السلام) لقّبها بكريمة أهل البيت قبل ولادتها

تاريخ ولادتها ومكانها

1 ذو القعدة 173ﻫ، المدينة المنوّرة.

أُمّها

السيّدة تكتم

نشأتها

نشأت(عليها السلام) تحت رعاية أخيها الإمام الرضا(عليه السلام) لأنّ هارون الرشيد أودع أباها عام ولادتها السجن، ثمّ اغتاله بالسمّ عام 183ﻫ، فعاشت مع إخوتها وأخواتها في كنف الإمام الرضا(عليه السلام).

رحلتها إلى خراسان

اكتنفت(عليها السلام) ـ ومعها آل أبي طالب ـ حالة من القلق الشديد على مصير الإمام الرضا(عليه السلام) منذ أن استقدمه المأمون إلى خراسان. فقد كانوا في خوفٍ بعدما أخبرهم أخوها الإمام الرضا(عليه السلام) أنّه سيستشهد في سفره هذا إلى طوس، خاصة وأن القلوب ما تزال تدمى لمصابهم بالكاظم ( عليه السلام ) الذي استـقدم إلى بغداد ، فلم يخرج من سجونها وطواميرها إلا قتيلاً مسموماً، مما حدا بها إلى شد الرحال ، إلى أخيها الرضا ( عليه السلام ).

سفرها إلى قم

رحلت السيدة المعصومة ( عليها السلام ) تقتفي أثر أخيها الرضا ( عليه السلام ) ، والأمل يحدوها في لقائه حياً ، لكن وعثاء السفر ومتاعبه اللذينِ لم تعهدهما كريمة أهل البيت ( عليها وعليهم السلام ) أقعداها عن السير . فلزمت فراشها مريضة مُدنَفة ، ثم سألت عن المسافة التي تفصلها عن قم - وكانت آنذاك قد نزلت في مدينة ساوة - فقيل لها إنها تبعد عشرة فراسخ ( 70 كيلو متراً ) ، فأمرت بإيصالها إلى مدينة قم ، فحملت إليها وهي مريضة.
فلمّا وصلت، استقبلها أشراف قم، وتقدّمهم موسى بن خزرج بن سعد الأشعري، فأخذ بزمام ناقتها وقادها إلى منزله، وكانت في داره حتّى تُوفّيت بعد 17 يوماً. فأمر بتغسيلها وتكفينها، وصلّى عليها، ودفنها في أرضٍ كانت له، وهي الآن روضتها، وبنى عليها سقيفة من البواري، إلى أن بَنَت السيّدة زينب بنت الإمام محمّد الجواد(عليه السلام) عليها قبّة.

تاريخ وفاتها ومكانها

10 ربيع الثاني 201ﻫ، إيران ، قم المقدّسة.

كراماتها

ظهرت لها(عليها السلام) كرامات كثيرة، نقل بعضها مؤلّف كتاب (كرامات معصوميه)، ومن تلك الكرامات التي نقلها هي عن أحد المهاجرين العراقيين: حَدَث يوماً أن وُصف لي طبيب حاذق، فاصطحبت والدتي له، فعاينها ووصف لها علاجاً، ثمّ إنّي عُدت بوالدتي إلى البيت، وبدأت بحثي عن الدواء الذي وصفه لها، فما وجدته إلّا بعد عناء ومشقّة عظيمة.
ولمّا كنت في طريقي إلى المنزل، وقع بصري على القبّة المقدّسة للسيّدة المعصومة(عليها السلام)، فألهم قلبي زيارتها والتوسّل بها إلى الله تعالى، فدخلت الحرم المطهّر، وألقيت بالأدوية جانباً، وخاطبت السيّدة بلوعةٍ وحُرقة:
يا سيّدتي، لقد كنّا في العراق نلجأ إلى أبيكِ باب الحوائج في كلّ شدّة وعُسر، ونستشفع به إلى الله تعالى في قضاء حوائجنا، فلا نعود إلّا وقد تيسّر لنا عسيرُها، وها نحن لا ملجأ لنا هنا إلّا لكِ، وها أنا سائلك أن تشفعي في شفاء أُمّي ممّا ألمّ بها.
قال: ولقد منّ الله تعالى على والدتي بالشفاء في نفس ذلك اليوم ببركة السيّدة المعصومة، فاستغنينا عن الدواء.

فضل زيارتها

1ـ عن سعد بن سعيد، عن أبي الحسن الرضا(عليه السلام) قال: سألته عن قبر فاطمة بنت موسى بن جعفر(عليهم السلام)، فقال: «من زارها فله الجنّة» (2).

2ـ قال الإمام الجواد(عليه السلام): «من زار قبر عمّتي بقم فله الجنّة» (3).

3ـ عن سعد، عن الإمام الرضا(عليه السلام) قال: «يا سعد، عندكم لنا قبر»، قلت له: جعلت فداك، قبر فاطمة بنت موسى؟ قال: «نعم، من زارها عارفاً بحقّها فله الجنّة» (4).

4ـ قال الإمام الصادق(عليه السلام): «إنّ لله حرماً وهو مكّة، وإنّ للرسول(صلى الله عليه وآله) حرماً وهو المدينة، وإنّ لأمير المؤمنين(عليه السلام) حرماً وهو الكوفة، وإنّ لنا حرماً وهو بلدة قم، وستُدفن فيها امرأة من أولادي تُسمّى فاطمة، فمن زارها وجبت له الجنّة» (5).


**************

1ـ اُنظر: أعيان الشيعة 8/391، مستدرك سفينة البحار 8/261.
2ـ ثواب الأعمال: 99.
3ـ كامل الزيارات: 536.
4ـ بحار الأنوار 48/317.
5ـ المصدر السابق 57/216.



بقلم : محمد أمين نجف


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زينب
الأعضاء المميزين
الأعضاء المميزين


تاريخ التسجيل : 29/09/2010
عدد المساهمات : 219
العمر : 41

مُساهمةموضوع: رد: ولادة السيدة فاطمة المعصومة عليهما السلام   الأحد 10 أكتوبر 2010, 05:35


السلام عليك يا سيدتي و يا مولاتي يوم ولدت و يوم انتقلت إلى جوار ربك و يوم تبعثين حية
رزقنا الله في الدنيا زيارتك و في الاخرة شفاعتك و شفاعة آبائك الطيبين الطاهرين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
kamal12
عضو مشارك
عضو مشارك


تاريخ التسجيل : 07/10/2010
عدد المساهمات : 20
العمر : 37

مُساهمةموضوع: رد: ولادة السيدة فاطمة المعصومة عليهما السلام   الأحد 10 أكتوبر 2010, 23:28

بعد قراتي المقال جاء في ذهني سؤال لماذا الشيعة لا يكنون نفس الاهتمام و العاطفة والتبجيل لذرية الحسن بن ابي طالب رضي الله عنه كما هو معمول لذرية الحسين بن طالب رضي الله عنه لماذا هذا التمايز في الاهتمام ولماذا لم نسمع ان ابناء الحسن لهم كرمات عملوها للناس ولماذا لم نسمع ان اجر من زار قبر ادريس الاول الموجود في فاس هو الجنة كما هو الحال لمن زار قبر فاطمة بنت الكاظم رضي الله عنها في قم اليس هو من اهل البيت وجده هو الحسن بن ابي طالب المعصوم كما تقولون قي اية التطهير وحديث الكساء . ام ان الاجر يكون فقط
لذرية الحسين بن ابي طالب وهنا تطرح مصداقية تلك الاحاديث الموجودة في المقال حول الاجر والثواب من زار قم .

هذه الاسئلة يجب علي كل شيعي ان يطرحها علي نفسه.

ملاحظة احدي زوجات الحسين رضي الله عنه كانت فارسية .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زينب
الأعضاء المميزين
الأعضاء المميزين


تاريخ التسجيل : 29/09/2010
عدد المساهمات : 219
العمر : 41

مُساهمةموضوع: رد: ولادة السيدة فاطمة المعصومة عليهما السلام   الإثنين 11 أكتوبر 2010, 03:49

kamal12 كتب:
بعد قراتي المقال جاء في ذهني سؤال لماذا الشيعة لا يكنون نفس الاهتمام و العاطفة والتبجيل لذرية الحسن بن ابي طالب رضي الله عنه كما هو معمول لذرية الحسين بن طالب رضي الله عنه لماذا هذا التمايز في الاهتمام ولماذا لم نسمع ان ابناء الحسن لهم كرمات عملوها للناس ولماذا لم نسمع ان اجر من زار قبر ادريس الاول الموجود في فاس هو الجنة كما هو الحال لمن زار قبر فاطمة بنت الكاظم رضي الله عنها في قم اليس هو من اهل البيت وجده هو الحسن بن ابي طالب المعصوم كما تقولون قي اية التطهير وحديث الكساء . ام ان الاجر يكون فقط
لذرية الحسين بن ابي طالب وهنا تطرح مصداقية تلك الاحاديث الموجودة في المقال حول الاجر والثواب من زار قم .

هذه الاسئلة يجب علي كل شيعي ان يطرحها علي نفسه.

ملاحظة احدي زوجات الحسين رضي الله عنه كانت فارسية .

صحيح إحدى زوجات الإمام الحسين عليه السلام فارسية و هي أم الإمام السجاد علي بن الحسين عليه السلام، السيّدة شهربانو (ولقبها شاه زنان) بنت يزدجرد بن شهريار بن كسرى ملك الفرس. و لذلك كان الإمام زين العابدين يقول "أنا ابن الخيرتين" (يعني قريش و فارس).

بالنسبة للإهتمام بذرية الإمام الحسين عليه السلام فهذا منطلق من اعتقادنا بأن الأئمة من نسل الحسين معصومون و بالتأكيد مكانة المعصوم تختلف عن مكانة غير المعصوم. و هذا لا يعد تنقيصا للإمام الحسن عليه السلام.
اما المولى إدريس رضوان الله عليه فبالتأكيد له مكانته و هناك احاديث واردة عن الإمام الرضا عليه السلام بحقه. و بالتأكيد ان زيارته ايضا لها فضلها كونه من عترة رسول الله صلى الله عليه و آله، ولكن لسنا نحن من يحدد الأجر و إنما نؤمن بما ورد عن الأئمة المعصومين عليهم السلام.

نعم الإمام الحسن صلوات الله عليه معصوم و من اهل الكساء الخمسة و من اهل البيت الذين اذهب الله عنهم الرجس و طهرهم تطهيرا، و لكن اولاده ليسوا ائمة معصومين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ولادة السيدة فاطمة المعصومة عليهما السلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
العترة الطاهرة لشيعة المغرب :: منتدى الإسلاميات :: قسم في ظلال العترة الطاهرة-
انتقل الى: